02 Dec 2022
كورونا في الصين.. أكثر من 34 ألف إصابة والسلطات ترفع الإغلاقات جزئيا بعد احتجاجات على القيود
02 Dec 2022
كأس العالم بقطر.. الوجه الثقافي للعرب والعلاقة بين الغرب والشرق (1)
02 Dec 2022
إسبانيا تعاني منذ هدف كوريا الجنوبية غير الشرعي عام 2002 إلى هدف اليابان 2022.. هل عبرت الكرة خط المرمى؟
02 Dec 2022
أفلام وألعاب فيديو وليالي كاريوكي في أكبر فعالية للثقافة الدارجة بالدوحة
02 Dec 2022
للمرة الأولى.. اليابان تتعاون مع بريطانيا وإيطاليا في مشروع مشترك لتطوير مقاتلة نفاثة
02 Dec 2022
عاجل | مراسل الجزيرة عن مسؤول أفغاني: قتلى وجرحى في تفجير سيارة مفخخة استهدف مسجدا جنوبي العاصمة كابل
02 Dec 2022
أوقفوا سوء استخدام المضادات الحيوية
02 Dec 2022
جين كالدر.. حكاية أسترالية قادها حب فلسطين من أستراليا إلى بيروت وعاقبها الاحتلال بالقتل مرضًا في غزة
02 Dec 2022
قيادي في تحالف نداء أهل السودان: موقف المكون العسكري من التسوية السياسية متناقض بين البرهان وحميدتي
02 Dec 2022
الضحك مسألة مهمة.. وحس الدعابة مهارة أساسية في الحياة يجب تعلمها
02 Dec 2022
في حديث لـ"ذا أتلتيك".. صحفي إسرائيلي: تجربتي بقطر أنهت أي أمل بتحسين علاقتنا مع الشعوب العربية
02 Dec 2022
في حقل بكازاخستان.. روسيا تختبر بنجاح منظومة دفاعية جديدة مضادة للصواريخ والأهداف الجوية
02 Dec 2022
من عمال المناجم البولنديين إلى جيل ملهم من الجزائريين.. كيف أسهمت الهجرة في أمجاد كرة القدم الفرنسية؟
02 Dec 2022
رويترز: الاتحاد الأوروبي يتفق على تطبيق حد أقصى لسعر النفط الروسي عند 60 دولارا
02 Dec 2022
هل تعرقل العمليات التركية الأخيرة في سوريا مسار التقارب مع النظام أم تسرّعه؟
02 Dec 2022
الجمهور هو السبب.. رئيس لجنة الحكام بالفيفا يتحدث عن أسباب زيادة الوقت المحتسب بدل الضائع بمونديال قطر
02 Dec 2022
بحماس أنساهم سنوات الحرب.. هكذا تابع أهالي تعز اليمنية مونديال قطر
02 Dec 2022
صادرات القطاع الخاص القطري تنتعش.. وتوقعات باستمرار النمو لمرحلة ما بعد المونديال
02 Dec 2022
13.8 مليار سنة.. كيف عرف علماء الفلك أن هذا هو عمر الكون؟
02 Dec 2022
ميقاتي يطالب المجتمع الدولي بالتعاون لإنهاء "أزمة اللاجئين السوريين" في لبنان
02 Dec 2022
سلطات خيرسون تناشد السكان بالنزوح إلى مناطق أكثر أمنا
02 Dec 2022
تفتيش مئات الأشخاص والمباني التابعة لها.. أوكرانيا تأمر بالتحقيق في أنشطة كنيسة مرتبطة بروسيا
02 Dec 2022
بعد استشهاد قياديَين في حركة "الجهاد".. تأهب إسرائيلي حول غزة وحماس تدعو للاحتشاد الدائم بالمسجد الأقصى
02 Dec 2022
معارك محتدمة بالشرق والجنوب الأوكراني.. الكرملين يعلن أن المفاوضات مع واشنطن والناتو باءت بالفشل ويرد على بايدن
02 Dec 2022
ختام الدور الأول للمونديال.. ذكريات مواجهة 2010 تخيم على مباراة غانا وأوروغواي والكاميرون تبحث عن الأمل الأخير
Ahmed Ghiloufi.jpg

أحمد الغيلوفي

أستاذ فلسفة و ناشط سياسي و حقوقي

أحمد الغيلوفي  

لماذا نُقيمُ مؤتمرا للفرنكوفونية في تونس؟ في عالم يتكلم فيه98 % من سكانه لغات غير الفرنسية، وفي عالم تحتلُّ فيه فرنسا المرتبة قبل الأخيرة في إصدار الكتُب الجديدة، بعد تركيا وإسبانيا وإيران وباكستان واليابان وألمانيا والهند وروسيا والصين والولايات المتحدة...فلماذا الفرنكوفونية وماذا نفعل بها؟ وماذا ت

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

نريد فيما يلي ان نُقارب نازلة الانقلاب من زاوية انثروبولوجية ونطرح السؤال التالي: ما الذي في الثقافة التونسية سمح بوجود الانقلاب وجعل -في البداية- قسما كبيرا من الطبقة السياسية تُباركه؟

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

انقسم أصحاب المسار الي فِرق وجماعات لا يُحصيها الا الله، فاصبحنا لا نعرف من هم "اهل الحق'' من الغُلاة والتحريفيين. ..

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button
30 octobre 2022 208 0

الانهيار الكبير لا يحدث في يوم واحد: هو تراكم طويل وبطيئ من الاخطاء والعوامل: بغداد وروما والاندلس لم تسقط في يوم واحد: اجيال من الفاشلين ادت الي الانهيار الكبير والاخير.

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

شاب وسيم على غاية من الاتّزان والرصانة، يحاول قدر جهده ان يكون عادلا وموضوعيا. اسئلته حقيقية تدفع الضيف ان يُدلي بحججه وتدفع المستمع ان يكتشف معدن المُتكلم ان كان يبني موقفه على عقلانية ما ام كان مجرد طارئ وجدها جدباء فصاح فيها مع الصائحين.

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

في تونس انقلاب احال كل الطبقة السياسية والنقابية والحقوقية على المعاش ولم تر شيئا. كيف يكون الاستاذ والاعلامي والسياسي والنقابي خديما لانقلاب يُمعِنُ في اسكاته واحتقاره وامتهانه؟

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

وفي الخامس من شتِمبر الاصمّ قسّم مولانا صاحب الدعوة القائم بأمر الله وصاحب افريقية اصحابه الي ظاهرية وباطنية. اما الفِرقة الاولى فهي من ساندت الدعوة في اول امرها ثم زاغت قلوبهم عن الحق، حين ابطأ امر الله بتقريبهم، وطفقوا يُشككون ويُرجِفون بان المسار قد حاد عن مساره.

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button